Monday, February 26, 2018

توثيق أحداث الغزو العراقي في المرافق الصحية في دولة الكويت - الحلقة الثانية توقف أقسام الطب النووي عن العمل

مستشفى العدان أبان الإحتلال الغاشم


نستكمل حديثنا الليلة في حوارات توثيقية ليوميات الغزو الغاشم في مستشفيات وزارة الصحة بدولة الكويت.

ونهدف من هذه الحوارات التوثيق التاريخي وأخذ العبرة لتفادي الأخطاء ، ولهذا فقد حاورنا الضيوف الكرام وهم: فرحة العنزي ، تهاني السعيد ،  وهما اختصاصيا تصوير طبي في اقسام الطب النووي وكذلك فلقد حاورنا محمد سعيد التحو تقني طب نووي سابق وخبير تصنيع المواد المشعة الطبية ، وعنوان حوارنا اليوم "قسم الطب النووي قبل وأثناء الغزو الغاشم"

عملت تهاني السعيد أثناء الغزو الغاشم في مستشفى مبارك الكبير أما فرحة العنزي فإنها لم تعمل فترة الغزو الغاشم رغم تواجدها في البلد لذلك فقد شاركت بالعمل مباشرة بعد التحرير. تقول السعيد ، بأن قسم الطب النووي كان يعمل ما قبل الغزو الغاشم  حيث كانوا يقومون بفحوصات عديدة مثل فحص الدماغ والقلب والكلى والعظام والجهاز الهضمي والرئة وغيرها وكذلك بعض فحوصات الدم. كانت أغلب الفحوصات تعمل بجهاز ال"جاما كامير" ، وهذه الفحوصات تتطلب وجود مادة مشعة كنا نستوردها في مولدات ونحقنها في المرضى قبل التصوير. وأضافة العنزي بأن هذه هذه المادة هي ال تكنيشيوم 99 و كانت تصل أسبوعيا إلى الكويت ما قبل الغزو ولم يكن ممكنا تصنيعها محليا لعدم وجود مفاعل نووي.

أما بالنسبة لعدد أقسام الطب النووي قبل الغزو فكانت 6 أقسام: هي مبارك ، الاميري ، الصدري ، حامد العيسي ، مكي جمعه ، وأخيرا كلية الطب. أما بالنسبة للمستشفى العسكري فكان قد افتتح قبيل الغزو على يد المغفور له الشيخ جابر الأحمد وحضر الإفتتاح الملك حسين ملك الأردن. وللأسف فإن استيراد هذه المواد توقف أثناء الغزو الغاشم لذلك فقد توقف العمل في أقسام الطب النووي بعد فترة قصيرة منذ بداية الغزو الغاشم. تقول تهاني السعيد بأنها وبعد ايقاف فحوصات الطب النووي انتقلت لتساعد أقسام أخرى في مستشفى مبارك مثل المختبر والصيدلية ، وللاسف فقد احست بأن المكان خطر لذلك فقد توقفت عن العمل في الشهر الرابع.

أما بالنسبة للدرس المستفاد فقالت العنزي بأن الكويت يجب أن تسعى إلى إنتاج المواد المشعة بنفسها (بقدر الإمكان) وحسب التكنولوجيا المتوفرة أسوة بدول مثل سوريا وإيران ، ويضيف التحو قائلا بأنه بالإمكان استيراد المادة الخام لمادة تكنيشيوم من دول أخرى تمتلك مفاعلا نوويا ونقوم (محليا) بتجهيزه بصورته النهائية التي يمكن تقديمها للمريض مما يوفر مخزونا إضافيا في البلد ولوقت محدد. وهذه الخطوة تعطي نوع من الأمان لتوفير هذه المادة المشعة. ويستطرد التحو قائلا  "هذا بالإضافة إلى وجود ابحاث تشير إلى إمكانية صناعة مادة تكنيشيوم باستخدام المعجلات (Cyclotron) الموجودة أصلا في الكويت" وعندها لن نحتاج إلى استيرادها خصوصا في أوقات الأزمات. وختمت العنزي مشيرة إلى أن الكويت بحاجة لتأهيل المزيد من المتخصصين في مجال تصنيع هذه المواد المشعة لتحقيق الأمن والضمان لتوفر هذه المواد أثناء الأزمات أسوة بالمملكة العربية السعودية التي تمتلك أقسام طب نووي متقدمة بفريق وخبرات محلية.

Examples of corruption in hospitals around GCC

Image result for Ralph Childs proscan


Ralph Childs

Owner, ProScan Middle East





Can you brief us about your experience?

I have lived and worked in the MENA-GCC regions since 1996 as a radiology engineer.


What is the difference between Radiology Engineering and Clinical Engineering?

Clinical Engineering generally encompasses Biomed and some facilities maintenance. Radiology Engineers do only Imaging systems.

Can you tell us about your experience with corruption at health facilities in GCC?

There have been numerous instances of corruption that I have witnessed. It has been sometimes a suggestion for a gift or as blatant as flatly being told an amount or percentage of the project that I would be required to pay if we were awarded the contract.

My first instance came as my company was servicing 2 CT scanners at a very large MOH facility, the local agent paid off the in-house Biomed engineer to complain that he was unhappy with our service. This is while one scanner was at 97% uptime and the other at 99%. As a result, we were not allowed to bid when it came contract renewal time.

Did you; recently, face any corruption incident? for example, were you asked to pay any amount of money to finalize some customer's project? 

My most recent situation was a couple of weeks back. I was contacted by another company about a project at a new private hospital. We were asked to bid for their DR, CT and MR systems. These were all going to be late model used units and we had them relocated. Our pricing was the low bid based on or cost and one year warranty cost. Then, the person that referred us wanted a 5% finder’s fee and the Consultant engineer wanted a 5% payback to him personally. These fees all came up AFTER we were low bid and had really cut our margins to be very competitive.

Is "corruption" a culture in health technology practice in  in GCC ?

Over the course or almost 17 years I have seen dozens of cases of people wanting payments or gifts and they feel that it is completely acceptable to do business that way.

In your point of view, what is the solution for corruption in healthcare technology industry in GCC?

Solving the issue of corruption is going to be a very difficult matter to address. Culturally it has been accepted for generations. Bakshish(Tip) has been a part of the Gulf society and a normal trading practice. However, with a matter as sensitive and important as healthcare, it is a mandatory change. Every time someone accepts something with a payment they are diminishing the quality of the service that is provided. Additionally, in the case of employees accepting bribes, they are stealing from the facility owner. If it Ministry facility, they are stealing from the government.

The solution is twofold.

  1. Persons that report it (whistleblowers) should be rewarded and recognized for their honesty. Not punished and made to seem as if they are at fault. 
  2. The other change is to heavily punish those caught accepting bribes. They should be dismissed from their position and have to make full restitution for the amount they took. If it is a government facility they should also face the risk of a prison sentence for stealing from the government.
Thank you Ralph for the honesty and the touch of this sensitive matter which puts risk to patient life as well as legal compliance.

Sunday, February 25, 2018

توثيق أحداث الغزو العراقي في المرافق الصحية - الحلقة الأولى مقابلة مع نوال الموسوي










بمناسبة الذكرى 27 لتحرير دولة الكويت من الغزو العراقي الصدامي الغاشم ، ارتأينا أن نوثق بعض الأحداث التي جرت في مستشفيات دولة الكويت أثناء فترة الأحتلال.

ننشر للقراء الكرام اليوم شيء يسير من الذكريات الأليمة لهذه الفترة العصيبة والتي أحبت الدكتورة نوال محمد الموسوي مشاركتنا بها. 

تعريف
د. الموسوي طبيبة كويتية حصلت على الدكتوراة والبورد الألماني في الأشعة التشخصيصية ، وترأست الدكتورة لعدة سنوات أقسام الأشعة التشخيصية في المستشفى العسكري و مستشفى السيف. 

الأحداث
عملت كطبيبة في مستشفى مبارك الكبير قبل و أثناء الغزو الغاشم على دولة الكويت سنة 1990. تروي د. الموسوي: 
في اليوم العاشر من أيام الإحتلال قررت الإنضمام للعمل في مستشفى مبارك الكبير حيث كنت قبلها في إجازة خاصة. كانت الإدارة (رسميا) بيد قوات الإحتلال لكن د. يوسف النصف كان هو المنظم الفعلي للعمل في المستشفى في تلك الفترة. كان العمل في مستشفى مبارك كان  رغم نقص المستلزمات الطبية و تعطل الأجهزة ، وكان حينها أحد فنيي القسم هو من يصلح هذه الأجهزة. ذلك الفني هو الزميل السابق عطا عبيد وهو يعمل الآن كمدير في شركة أشرف إحدى الشركات الموردة لللأجهزة الطبية.

وفي إحدى الليالي التي اتفق فيها الكويتين على الصعود إلى أسطح المنازل للتكبير وكان هذا إحدى أنواع العصيان المدني صعدنا نحن العاملات في المستشفى لنكبر من فوق سطح المستشفى وبعدها قام الجنود العراقيين باحتجازنا في إحدى غرف المستشفى و هددونا بالقتل ورفعوا السلاح في وجوهنا. كان الإحساس مخيفا لأننا كنا مقتولين بلا شك ، لكنهم تركونا نذهب في نهاية اليوم.
في الحقيقة كان مستشفى مبارك ملاذا لأفراد المقاومة الكويتية الباسلة ، حيث كان يؤتى بمصابيهم إلى المستشفى دون ذكر اسمائهم لكننا كنا نحاول التعرف عليها حتى إني أذكر أحد المصابين بطلق ناري في رأسه وهو كان من أبناء عائلة الكندري المحترمة لكن لا أعلم عن مصيره للأسف. وفي إحدى المرات ، أحضر أحد المصابين الكويتين بصحبة ضابط في الإستخبارات العراقية وكان من المفترض أن أجري له فحص سونار فرفض الضابط الإنتظار خارجا في البداية لكني أصررت على أن يترك غرفة الفحص وإلا لن أقوم بالفحص ، فقرر فعلا ترك الغرفة وحينها عرفت أنه أحد أفراد المقاومة و من أبناء عائلة الغانم قاموا بتعذيبه بأن جعلوه في حوض من الماء المثلج مما سبب له فشلا كلويا ومن اللطيف أنني قابلت هذا المصاب بعد التحرير فاستغرب أنني لازلت على قيد الحياة حيث أن الحوار احتد بيني وبين ضابط الإستخبارات.
ومن الأيام التي لن أنساها ذلك اليوم الذي قامت به إحدة خلايا المقاومة بعملية في الصليبيخات حيث توقعنا بعدها وكما هي عادة قوات الأحتلال قتل أحد الأسرى الكويتين .. وفعلا: كانت هذه المرة كانت مختلفة حيث أحضرت إلى المستشفى جثة شهيدة أعدمت أمام منزلها ، لكن عمها أحضرها لتحرير شهادة الوفاة كانت الشهيدة هي البطلة أسرار القبندي نظرت إليها وإذا بها قد عذبت، اعتصر لذلك قلبي ودعوت الله على هؤلاء المجرمين وسبحان الله ، بدأت في نفس تلك الليلة عمليات تحرير الكويت بالقصف الجوي على القوات المحتلة ، وكأن الدعاء استجيب! 
من الأمور التي لازلت أذكرها كيف أن الكثير من تجهيزات كلية الطب تم الإستيلاء عليها وحملت في سيارة (نقل) كتب عليها اسم إحدى الجامعات العراقية ولازلت أذكر كيف أن بعض الزملاء (من غير الكويتين) غرر بهم ووعدوا بأن يثبت لهم راتب مغري وسيارة وفيلا خاصة من قبل الإدارة العراقية ، سار العمل في المستشفى بروح التعاون بيننا وكنا جميعا على قلب واحد دون أن نبالي فيما سيجري علينا ودون أن ننتظر أي مردود مادي.

الكلمة الأخيرة
د.نوال: "اقول للطواقم الطبية اتعلموا كل شي مو بس شغلكم احنا كنا اطباء و فنيين و مهندسين لا تهمكم الفلوس او التقدير من احد المهم يكون الواحد راضي عن نفسه و يعمل لأجل ديرته الكويت مالها الا اهلها"

Friday, February 27, 2015

Some Health IT Supply Management Concerns in Middle-East


Healthcare technology supply concerns in middle East are numerous. Some are normal and natural, others are not common. Here, I will only focus on two examples from the EMR market in GCC.
Natural Evolution.An example of SCM issues which are encountered as part of natural evolution of the industry is the adoption of EMR's. In many cases, solution design happens without communicating with end user. Often, end user himself/herself doesn't want to get involved in the process. In such case, decision maker in the hospital (or health system) want to rely on the expertise of the solution provider and that's why they often contract only 'big name' firms. That situation is normal looking into the fact that this industry started only during the last decade in middle east. However, that leads to a situation where the user feels that the solution is enforced and; thus, lot's of resistance will be there to adopt the new solution. In fact, in many cases, user doesn't feel the ownership of this solution and I have seen some cases where users literally thrown away patient data to litter bins as part of a decision to change the solution provider. The solution to this odd situations will naturally come when when local management in GCC gains more expertise in both: field of Healthcare Technology and the field of Supply chain management and when the No. of Health IT experts grow up. Having such local expertise will shift trust from third parties to their own in-house experts. Those experts will naturally start getting more involved in the process of the solution design and thus will pretty much help in the change management and the adoption of the new systems.
Unique Situation.
On the other side, there are examples of some problems that are unique in middle east and the legal, political, financial systems in GCC play a big role in them. In fact, due to booming oil prices, GCC states have been allocating a good amount of their money for the development of their healthcare systems. Much of it goes to building new medical facilities and state of art medical technology. This is unique because almost every where in the world, economy was in hiccup except in emerging markets. GCC is still unique due to the high liquidity and due to the high GDP per capita. That will make buyer in GCC very hungry for consumption. Running a supply management system for a hungry market is not an easy task. In fact, majority of health systems in GCC are state owned which makes the procurement process very slow compared to privately owned facilities. So, high spending in a slow process, means that spending will only be in big-chunks. In such areas, supply chain management is not easy. If you push to speed up, you inject more money to corrupted practices, if you tighten the spending's; then you are slowing down the development process.
That shows up very clearly in EMR operation when; for example, EMR needs to be upgraded to a new version. That's is sometimes critical for the operations as new versions usually include fixes for previous bugs, or new feature that are necessary for the operation. In such cases, supply chain systems will not be able to finance those upgrades to new version immediately as the procurement process take long time. Thus, EMR management usually runs in trouble not because of shortage of money but rather running short in money on the right time. The solution to this problem lays; from my point of view, in the adoption of modern supply chain management techniques that will balance between spending and needs, by committing to evidence based purchasing and by decentralizing the supply management. In that case, the role of central management should be constrained to guidance, and motoring rather than direct control.
My final advice to GCC is to focus on the quality of spending on health technology rather than to focus on the amount of spending. Once we focus on quality this will automatically lead to an in depth perception and thus a sustainable solution to our problems in healthcare at GCC.

Monday, June 17, 2013

إدارة موجودات نظم المعلومات في مستشفيات الكويت .. الآية المقلوبة


" الآية مقلوبة " ..
هي عبارة نطلقها في معرض تعليقنا على ظاهرة معينة ليست في محلها خصوصا تلك الظواهر التي تكون على النقيض تماما من الوضع الطبيعي.

الرسم البياني أعلاه هو لإحدى الإسئلة التي طرحت في استفتاء نشرت نتائجه في المؤتمر الخليجي للطب النووي 2013.  السؤال يقول "من هو المسئول عن جرد ممتلكات القسم الطبي من أجهزة وبرمجيات خاصة بنظم المعلومات؟ ". فكانت النتيجة كما ترون في الشكل البياني اعلاه.

الإستبيان
4% أجابوا بأن لايوجد هناك أي نوع من الجرد لأجهزة وبرمجيات نظم المعلومات في القسم الطبي.
13% أجابوا بأن المسئول هو قسم نظم المعلومات (رغم أن لاوجود لقسم المعلومات. على ارض الواقع في مستشفيات وزارة الصحة )
30% أجابوا أن المسئول هو مدير شبكة الباكس (إختصاصي المعلومات في قسم التصوير الطبي)
52% قالوا بان مزود النظام (او مزود الخدمة) هو المسئول عن الجرد!

اذاً وبدون لف ودوران ، عندما يعتقد اكثر من نصف المستفتين بان عمليات ادارة الموجودات (Inventory System) وجردها ومراقبة حركتها وصيانتها هي مسئولية الشركة مزودة الخدمة !!
لذا فإنني اقولها بالفعل بان الاية مقلوبة في بعض مستشفياتنا. اذ ان هذه العمليات هي احدى العمليات التي عادة لاتوكل الى جهة خارجية ثالثة لارتباطها الوثيق بالنظام الاداري والمحسابي الدقيق والمحدد.

المشكلة
إيكال مهمة ادارة موجودات نظم المعلومات في اقسام التصوير الطبي على سبيل المثال للشركات المزودة لنظام الباكس هو امر غير سليم. و أثارهذه المشكلة هي كالتالي:


  1. الاجهزة والبرمجيات المطلوب حصرها هي من ممتلكات القسم الطبي والمستشفى فلماذا يقوم مزود الخدمة باجراء هذه الخدمة على اكمل وجه ، وبدون مقابل ، وبامانة وصدق؟! 
  2. هذه المهمة ليست من الصلاحيات المتفق عليها في عقد توفير الخدمة ، ولذلك فإن هذا سيكون مدعاة للفوضى و منطقة رمادية مثيرة للمشاكل بصورة مستمرة.
  3. على أرض الواقع إدارة الموجودات في القسم الطبي يديرها القسم نفسه و يوثقها قسم ورشة الهندسة الطبية أو قسم نظم المعلومات خصوصا لأجهزة الكمبيوتر التي وفرها قسم نظم المعلومات من البداية. وعدم وضوح المسئولية وتشارك قسمان مختلفان فيها هو سبب للربكة وسوء الإدارة.

جذور المشكلة
للمشكلة سببان:
  1. لازالت البنية التحتية لنظم المعلومات في أغلب الأقسام الطبية تزود من قبل مزود نظام المعلومات الطبية (كمبيوترات - شبكة - طابعات - سكانرات - سيرفرات - برامج حماية - دومين كونترول) ، ولازالت عقود صيانة هذه النظم ومراقبة عملياتها تتبع قسم الهندسة الطبية.  وللأسف فإن إدارة الهندسة الطبية في المستشفى ليست ذات خبرة كافية في التعامل مع أنظمة المعلومات وإدارتها.
  2. ولنفس السبب السابق فإن هناك خللا في نظام الجرد لنظم المعلومات. حيث إن إدارة الهندسة الطبية لاتجرد كل جهاز بل تتعامل مع جميع أجزاء نظام المعلومات على أنه جزء واحد (تقريبا) وتحت عقد واحد (تقريبا) ، وعليه بإمكانكم تخيل المشكلة. فكل جهاز كمبيوتر يتعطل أو طابعة أو جزء من الشبكة فإن ذلك قد يعد عطلا للنظام بأكمله (حسب الأوراق الرسمية) بالإضافة إلى أن التعامل مع النظام ككل كجهاز واحد مسجل تحت رقم جرد واحد فإن ذلك يعني أن المستشفى مجبر على التعاقد مع مزود خدمة واحد.
  3. في الحقيقة كانت هناك محاولات لايكال مهمة جرد وإدارة موجودات نظم المعلومات لإدارة المعلومات في بعض المستشفيات ، ولكن هذه المهمة فشلت بسبب رجوع ملكية هذه الموجودات لجهة تختلف عن الجهة التي تدير هذه الموجودات.

الحلول
  1. يجب أن تنقل ملكية نظم المعلومات وأجهزتها إلى قسم نظم المعلومات في المستشفى سيما بنية المعلومات التحتية كأجزاء الشبكة الإلكترونية ، الدومين كونترول ، الكمبيوترات ، الطابعات ، وأجهزة التخزين ، وتبقى ملكية أجهزة وبرامج التشخيص وشاشات العرض الطبية تحت ملكية القسم الطبي قسم التجهيزات الطبية.
  2. كل جهاز في عهدة المستشفى يجب تسجيله في نظام الجرد وكشوفها حتى الطابعات وأجهزة الكمبيوتر لتلافي الضياع والتلف والتلاعب وإدارة الصيانة.
  3. يجب أن توكل عقود الصيانة والدعم الفني كل حسب إختصاصه. فعلى سبيل المثال: عقد إدارة ومتابعة وصيانة الشبكات توكل لشركات متخصصة في الشبكات وليس بالضرورة لشركات الأجهزة الطبية لأنها شركات مختصة وتمتلك خبرة أكبر في التعامل مع نظم المعلومات.
  4. إنشاء مركز اتصال لأعطال أنظمة المعلومات (HelpDesk/Call Center) تابع للمستشفى ككل وهو المسئول عن تغطية الدعم الفني لأي جهاز في نظام المعلومات ، وهو المسئول عن توزيع أوامر التصليح وتحويلها إلى الجهة المختصة والشركة المقدمة لخدمة الدعم الفني ويجب أن يعمل هذا المركز على مدار الساعة.
  5. الحلول أعلاه سوف تفرغ اختصاصصي المعلومات الصحية ومنهم مدير شبكة الباكس لمهام عمله الأصلية وهي إدارة المعلومات الصحية وإدارة جودتها والتدريب وإدارة مشاريع التطوير والدعم الفني للترابط بين "الأجهزة الطبية".
  6. تفعيل نظم معلومات إدارة الموجودات (Inventory Management Systems) والتي قد توجد في نظام واحد مع نظام معلومات الأعطال ومنها على سبيل المثال نظام شركة (SysAid Technologies) الذي يحتوي على أجزاء عديد لإدارة نظم المعلومات ومنها: إدارة الموجودات - نظام تلقي الأعطال - نظام قاعدة بيانات الأعطال - نظام إدارة جودة قسم المعلومات - إلخ..

Friday, May 31, 2013

المعايير العالمية للمعلوماتية الصحية .. لمن يهمه الأمر!!



  1. المعلوماتية الصحية تحتاج إلى قبول من المستخدمولا ينبغي أن تكون مفروضة .. نعم ينبغي أن تفعل بقرارات جادة وحاسمة ولكن بتخطيط وتدرج.
  2. نظم المعلومات الصحية ليست صناديق سوداء
    بل نظم مبنية على معايير عالمية و لكن محضرة في مختبرات الشركات وأغلبها يعتمد في النهاية على تكنولوجيا قياسية.
  3. نظم المعلومات الصحية قابلة لأن تتبادل المعلومات فيما بينهانحتاج فقط أن تتأكد من التزامها بالمعايير العالمية اللازمة لترابط المعلومات.
  4. معايير عالمية لنجاح مشروع الملف الصحي الإلكتروني في الكويت
    المعايير العالمية للمعلوماتية الصحية وتطبيقها هما الضمان للنجاح.
  5. تطبيق المعايير العالمية في المعلوماتية الصحية يعطي الحريةو يمنع من الأحتكار .. فكر ما ذا لوقررت الدولة إلغاء عقد مزود الخدمة ؟!
  6. المعايير العالمية للمعلوماتية الصحية هي الضامن لسهولة التطوير
     والتوسع في عالم نظم المعلومات المتغير بشكل سريع.
  7. نظم المعلومات الصحية (لا يجب) أن تكون من مزود خدمة واحد
    بل يمكن أن تكون من مصانع مختلفة و يكفي أن تجرى لها اختبارات الترابط قبل وبعد الشراء.
  8. الإستعجال في مشاريع المعلوماتية الصحية الكبرى سبب للفشل
    دون الرؤية الواضحة للأهداف نصل إلى الفشل و الفشل إلى المزيد من الربكة في الخدمات الصحية.
  9. مشاريع المعلوماتية الصحية بجب أن تبدأ صغيرة وتنتهي كبيرة
     يفضل تقسيم المشاريع الكبيرة إلى مشاريع صغيرة جغرافيا وإداريا مع ضمان الترابط حسب المعايير العالمية.
  10. المشاريع الضخمة عودة إلى المركزية
    لأنها تعني فرق عمل ضخمة يصعب بينها لإتصال وغالبا غير متجانسة ولذلك فشلت مشاريع الصحة الإلكترونية في كثير من الدول المتقدمة كالمملكة المتحدة.

ومنا إلى كل من يهمه أمر الخدمات الصحية في هذا البلد  .. 

Friday, May 3, 2013

Recent FDA Recalls for Health IT



Reason for Recall: Myocardial Perfusion Imaging induced artifacts


Reason for recall:   Wrong nurmerical values with CT mult-chamber cardiac functional analysis application

Reason for recall: Different patient data showing on different patient images when multiple users logged in.

(Available in Kuwait, Saudi Arabia)
Reason for recall: System showing incorrect medication.

Reason for recall:   Review monitor showing previous patient images after scrolling to new patient.





Want to know more about FDA Recalls and FDA recall database? Follow the link below


النادي الكويتي لنظم معلومات التصوير الطبي على الشاشة الصغيرة



مقابلة حول النادي الكويتي لنظم معلومات التصوير الطبي على تلفزيون الكويت برنامج بيتك.  سعد خلف - ورود حيات  .. الضيف حسين الصايغ

مقابلة إذاعية حول النادي الكويتي لنظم معلومات التصوير الطبي



مقابلة إذاعية حول النادي الكويتي لنظم معلومات التصوير الطبي في برنامج السيف ، إذاعة الكويت البرنامج الثاني ، بتاريخ 10-04-2013.

Monday, April 15, 2013

Integration of Health Information .. in 10 Tweets






1

تترابط الأنظمة الصحية بتبادل المعلومات بين قواعد بياناتها ، بطريقتين
#ترابط_الأنظمة_الصحية


2

نقل المعلومات عن طريق برامج ربط مصممة للتعامل مع قاعدة البيانات مباشرة ، 
#ترابط_الأنظمة_الصحية


3

وهذه تتطلب معرفة بتركيبة قاعدة البيانات في الجهتين ليتم نقل البيانات من مصدرها لمكانها الصحيح
#ترابط_الأنظمة_الصحية


4

نقل المعلومات عن طريق برامج ربط مصممة للعمل على بروتوكول معين مثل (HL7) ، ومن أمثلتها (MIRTH Connect)
#ترابط_الأنظمة_الصحية


5

الربط باستخدام بروتوكولات المعلومات الطبية لايتطلب معرفة بتركيبة قواعد البيانات بل باستخدام رسائل مدمجة(غير ضمنية)
#ترابط_الأنظمة_الصحية


6

الرسائل المدمجمة عبارة معلومات عن نوع البينات مدمجة بالبيانات نفسها .. 
#ترابط_الأنظمة_الصحية


7

بروتوكولات الترابط الإلكتروني في النظم الصحية .. محددة بعدد معينة من الرسائل مثل
(ADT) تسجيل و تعديل معلومات المريض
#ترابط_الأنظمة_الصحية


8

بروتوكولات الترابط الإلكتروني في النظم الصحية .. محددة بعدد معينة من الرسائل مثل
(ORU) إخطار تقرير طبي 
#ترابط_الأنظمة_الصحية


9

بروتوكولات الترابط الإلكتروني في النظم الصحية .. محددة بعدد معينة من الرسائل مثل
(ORM) طلب فحص طبي وغيرها
#ترابط_الأنظمة_الصحية


10

مما سبق نستنتج أن الترابط بين نظامين تحكمهم إدراتين مختلفتين قد يلزم ربطها باستخدام بروتوكل معين مثل (HL7) لا أن يتم ربط قواعد بياناتهم مباشرة
#ترابط_الأنظمة_الصحية